اخر الاخبار

شروط ورسوم تصدير العطور في السعودية والخطوات اللازمة لذلك 1446هـ

تُعدّ المملكة العربية السعودية اليوم من أبرز الدول المصدّرة للعطور الفاخرة على مستوى العالم والأولى في الوطن العربي، ذلك، بفضل تاريخها العريق في هذا المجال.

حيث يمتد تاريخ صناعة العطور في المملكة لقرون عديدة؛ نظرًا لجمع العطور السعودية بين أصالة المكونات الطبيعية النادرة وبين الابتكار الحديث في صناعة الروائح الفريد مثل العود والورد الطائفي، مما يمنح العطور السعودية طابعًا فريدًا ومميزًا.

ومع تنامي الاستهلاك العالمي نحو العطور الطبيعية والفاخرة التي تمتد رائحتها وثباتها على الثياب لفترات طويلة تصل إلى يومين أو أكثر؛ أصبح تصدير العطور السعودية يساهم بشكل كبير في تعزيز الاقتصاد الوطني السعودي.

من هنا، تبرز العطور السعودية كرمز للتقاليد والجودة، قادرة على المنافسة في الأسواق العالمية وجذب المستهلكين بفضل جودتها الفائقة ومكوناتها الطبيعية الفريدة.

اقسام المقالة

شروط تصدير العطور في السعودية

شروط تصدير العطور في السعودية

شركات تصدير العطور في السعودية تعمل على تصدير العطور من خلال الامتثال لبعض الشروط المنظمة التي تحددها الهيئة العامة للغذاء والدواء السعودية: 

  1. يجب على جميع التجار الذين يصدرون ويستوردون مستحضرات التجميل ومنتجات العطور أن يلتزموا بمتطلبات الهيئة العامة للغذاء والدواء عند تخليص شحناتهم في الجمارك السعودية. 
  2. عند وصول المنتجات إلى الموانئ والحدود السعودية، يجب أن تكون جميع الشحنات حاصلة على شهادة المطابقة. 

منذ عام 2011، تم تعيين شركة إنترتك كمزود خدمات تقييم المطابقة لصادرات مستحضرات التجميل ومنتجات العطور المتجهة إلى السعودية، وتتمتع الشركة بالصلاحية لإصدار شهادة المطابقة الإلزامية المطلوبة لإجراء عملية التخليص الجمركي في المملكة العربية السعودية. 

بالإضافة إلى ذلك، تم إطلاق نظام جديد بواجهة واحدة عبر الإنترنت يسمى “فسح” من قبل الهيئة العامة للغذاء والدواء، يعمل على استقبال طلبات شحنات مستحضرات التجميل ومنتجات العطور من المستوردين في السعودية وإصدار شهادات المطابقة المطلوبة.

بدأ هذا النظام في مرحلة الاختبار الطوعي في يوليو 2021، وتم الإعلان عن تاريخ انتقاله الإلزامي في أكتوبر2021، ولضمان استمرارية تصدير منتجاتهم إلى السعودية، يُرجى من المصدّرين التواصل مع المكاتب المحلية لشركة إنترتك لمعرفة متطلبات الهيئة العامة للغذاء والدواء والامتثال لها.

خطوات تصدير العطور في السعودية

خطوات تصدير العطور في السعودية

عند الاستعداد للدخول في مجال شركات تصدير العطور في السعودية، تتعدد الخطوات التي يجب اتباعها لضمان نجاح هذا العمل التجاري، ومن بين هذه الخطوات المهمة ما يلي:

إتمام عملية البيع 

بعد التوصل إلى اتفاق بيع المنتج بين البائع والمشتري المستورد، يجب على البائع إصدار الفاتورة التجارية كجزء من عملية البيع، وتعتبر الفاتورة التجارية وثيقة صادرة عن البائع للمشتري، وتحتوي على معلومات مثل اسم المنتج، ونوعه، وكميته، وقيمته. 

بعد ذلك يتم إرسال أصل الفاتورة التجارية للمشتري كجزء من عملية البيع وبعض الدول المستوردة قد تطلب تصديق الفاتورة التجارية، ومن الممكن الحصول على التصديق من فروع الغرف التجارية السعودية. 

إصدار شهادة المنشأ 

بعد إصدار الفاتورة التجارية، يجب على البائع الحصول على شهادة المنشأ للشحنة التي سيتم تصديرها إلى بلد المشتري، وهي وثيقة تفيد أن البضاعة المصدرة لها منشأ وطني أو اكتسبت صفة منشأ وطني. 

ويتم إصدار شهادة المنشأ في المملكة العربية السعودية عن طريق وزارة التجارة والصناعة، كما يجب إرسال أصل شهادة المنشأ للمشتري كجزء من عملية البيع، حيث تطلبها الجمارك المحلية والأجنبية عادة.

الموافقات الإضافية لمتطلبات التصدير

توجد منتجات يُحظر تصديرها من خلال شركات تصدير العطور في السعودية، ومنتجات تحتاج إلى تراخيص أو موافقات للتصدير؛ فقد تحتاج بعض المنتجات إلى موافقات إضافية من الجهات المحلية وفقًا لمتطلبات الجمارك المحلية والأجنبية، وعلى الرغم من أن البعض الآخر لا يتطلب جميع هذه الموافقات، إلا أنه من الضروري التحقق من ذلك قبل تصدير المنتج.

اقراء ايضا  أمام مجلس الأمن، مسؤولة أممية تعرب عن الصدمة إزاء هجمات أصابت بنى تحتية ومستشفيين في أوكرانيا

إثبات دفع القيمة

يجب على شركات تصدير العطور في السعودية تقديم وثيقة تثبت أن المبلغ المدفوع لم يتم تهريبه خارج البلد وأنه تم استخدامه لشراء المنتج، ويمكن أن يكون الإثبات عبارة عن حوالة مصرفية أو خطاب أو أي شكل آخر يثبت عملية الدفع. 

وفي حالة الدفع على أجل، يجب على البائع تقديم خطاب إلى الجمارك يؤكد عزمه تقديم إثبات الدفع خلال فترة زمنية محددة بمجرد استلام المبلغ من المشتري.

التأمين على الشحنة

التأمين على الشحنة هو الخطوة الخامسة في عملية تصدير العطور من قبل شركات تصدير العطور في السعودية، وعلى الرغم من أنه اختياري في بعض الأحيان، إلا أنه يُنصح بشدة بتأمين الشحنة في حالة حدوث أي حوادث أو خسائر أثناء النقل، ويجب تحديد قيمة التأمين والشركة المؤمنة وفقًا لبلد المستورد وشروط البيع المتفق عليها بين البائع والمشتري. 

وقد يعتبر التأمين ضروريًا في بعض الحالات بناءً على شروط دفتر بيانات النقل الدولي، وعدم الالتزام بهذه الشروط قد يؤدي إلى تأخير أو تجاهل المشتري لعملية التصدير، لذا يجب أن يُلم المصدر جيدًا بمصطلحات التجارة الدولية وضوابط الدفع الخاصة بذلك.

الحجز للشحنة 

يتم في هذه الخطوة التجهيز والحجز للشحنة مع ناقل من خطوط الملاحة، وعند تأكيد الحجز من قبل خط الملاحة، يتم الحصول على معلومات مثل رقم الحاويات المحجوزة على مستند استلام الحاوية وبناءً على هذا المستند، تتفق شركات تصدير العطور في السعودية مع شركة النقل البري على توصيل الشحنة إلى موقع التحميل. 

  • في حالة الشحن الجوي: يتم الحجز على خطوط جوية معتمدة من قبل اتحاد النقل الجوي الدولي، ويجب على وكيل الشحن توفير التفاصيل التي تتعلق بالشحنة للخطوط الجوية، وبمجرد تحميل الشحنة، يتم نقلها إلى مستودع وسيط الشحن للتغليف قبل أو بعد الحجز، والتحقق من التعبئة والتغليف وفقًا للمعايير الدولية. 
  • في حالة الشحن البري: يجب على المدقق التواصل مع شركة النقل البري المعينة لترتيب تحميل البضائع وتوصيلها إلى موقع التحميل للشحن.
  • في حالة الشحن البحري: يتم في هذه الخطوة من الشحن البحري إجراء الحجز للشحنة مع ناقل بحري، ويحضر الناقل الحاويات المحجوزة وتتم عملية تأكيد الحجز من قبلهم، بعد ذلك يتم نقل الحاويات إلى مكان التحميل لاستكمال العملية.

تحميل البضائع

الخطوة السابعة هي تحميل البضائع على الحاويات؛ ويتم ذلك من خلال الخطوات التالية:

  • بعد حجز الشحنة، يتم استلام الحاويات من الساحة الخاصة بخطوط الملاحة وتسليمها إلى موقع تحميل المركبة البحرية، ثم تحميل البضائع في الحاوية وإغلاقها بالختم. 
  • من المهم تسجيل رقم الختم الجديد في بوليصة الشحن، وفي حالة طلب الجمارك فتح الحاوية للتفتيش، سيتم استبدال الختم بختم جديد بديل. 
  • بعد تحميل البضائع في الحاوية، يجب تعبئة بيان التعبئة الذي يحتوي على تفاصيل البضائع وإرساله إلى الجمارك السعودية، ويمكن أن يتطلب بعض جمارك الدول المستوردة تصديق بيان التعبئة، ويمكن تصديقها عن طريق فروع الغرف التجارية السعودية. 

تلقي بيان الشحنة من الخط/الوكيل الملاحي

في هذه الخطوة، يقوم الوكلاء أو خطوط الملاحة بتجهيز بيان الشحنة وتفاصيل الحاويات التي ستكون على متن السفينة، ويجب على شركات تصدير العطور في السعودية أن ترسل تعليمات الشحن إلى شركة الشحن لإعداد بيان الشحنة باللغتين الإنجليزية والعربية. 

يجب أن يحتوي بيان الشحنة على معلومات مثل اسم المصدر وعنوانه، واسم المستورد وعنوانه، وتفاصيل السلعة وكميّتها ووزنها،  وإذا لم يتم إرسال تعليمات الشحن في الوقت المناسب، قد يكون من الصعب للشحنة اللحاق بحجز السفينة وقد يتم تأجيلها للسفينة القادمة. 

بعد انتهاء الناقل من بيان الشحنة، يتم إدخال المعلومات إلى النظام السعودي لتبادل البيانات الإلكترونية لاستخدامها في إعداد البيان التحضيري الجمركي من قبل مخلص الجمارك.

تقديم المستندات للمخلص الجمركي 

يقوم المصدر بتقديم المستندات المتعلقة بالشحنة إلى المخلص الجمركي، وإذا كانت هذه هي المرة الأولى له في التصدير، فيجب أن يقدم خطاب التفويض ونسخة من السجل التجاري الخاص به. 

بعد ذلك، يتعامل المخلص الجمركي مع الإجراءات الخاصة بالتخليص الجمركي للشحنة حسب طريقة الشحن (بحريًا، جويًا، بريًا)، ويتم إرسال مسندات الشحن مباشرة إلى المخلص الجمركي، مع وثائق أخرى مثل الفاتورة التجارية وشهادة المنشأ وقائمة التعبئة، ويقوم المخلص الجمركي بإدخال المعلومات في النظام السعودي للتبادل الإلكتروني للبيانات (Saudi EDI) وإصدار البيان التحضيري للجمارك السعودية.

اقراء ايضا  حائل.. حوارات تنموية واقتصادية وسياحية في «الإثنينية الأسبوعية» - أخبار السعودية

الحصول على التخليص الجمركي 

خطوة تقديم المستندات للمخلص الجمركي تتكون من اثنتين رئيسيتين هما التخليص الجمركي والتفتيش الجمركي؛ حيث يتم تقديم المستندات اللازمة للتصدير بواسطة المخلص الجمركي لموظف الجمارك للحصول على الموافقات المطلوبة. 

وبعد الموافقة على المستندات، يتم البدء في التفتيش الجمركي للشحنة، ويتم إصدار بيان التصدير الأولي من قبل الجمارك السعودية.

بعد ذلك، يقوم المخلص الجمركي بتسليم بيان التصدير الجمركي لشركة الشحن لتنفيذ عملية التحميل على متن السفينة.

مغادرة الميناء أو المنفذ البري أو المطار 

تعتبر خطوة مغادرة الميناء أو المنفذ جزءًا من عملية الشحن وتشمل تسليم البضائع والوثائق الجمركية المطلوبة لشركة الشحن والتفريغ. 

بعد ذلك، تتولى شركة الشحن المسؤولية عن تخزين ونقل الشحنة إلى وجهتها المقصودة بواسطة السفينة أو الوسيلة الأخرى المحددة، وهناك رسوم تعرفة تترتب على هذه الخدمة ويتم التحميل والتفريغ في الميناء وفقًا لسياسات وإجراءات المؤسسة العامة للموانئ.

إرسال مستندات الشحن إلى المشتري

خطوة إرسال مستندات الشحن إلى المشتري تعتمد على طريقة الشحن، سواء كانت بحرية، جوية أو برية، وتتضمن المستندات المطلوبة شهادة المنشأ، والفاتورة التجارية، وبوليصة الشحن وغيرها. 

ومن الجدير بالذكر أن بوليصة الشحن هي مستند يصدر من خطوط الملاحة يحتوي على تفاصيل البضائع والسفينة ويستخدم كإثبات لمغادرة الشحنة، ويتم إرسال بوليصة الشحن للمشتري بمجرد حصول الناقل على المعلومات اللازمة وتوفيرها. 

يُنصح عدم إرسال بوليصة الشحن إلا بعد استيفاء الشروط المتفق عليها، مثل وجود ترتيبات للدفع مع المشتري.

يمكنك أيضًا التعرف على أفضل شركات تصدير العطور في السعودية مع إيضاح كافة عناوين وبيانات الاتصال معهم من خلال زيارتك للرابط السابق.

رسوم تصدير العطور في السعودية

رسوم تصدير العطور في السعودية

توضح القوانين والإجراءات الجمركية في السعودية أن هناك رسوم تصدير تطبق على العطور؛ حيث يجب على المنشآت المصدرة التعاقد مع مخلص جمركي مرخص يتولى عملية التخليص الجمركي نيابة عنها والحصول على تفويض رسمي من المنشأة، بالإضافة إلى ذلك، يجب تقديم المستندات اللازمة لإكمال إجراءات التخليص الجمركي.

فيما يتعلق بالعطور في السعودية، سواء كانت سائلة أو جامدة، والكولونيا، ومحضرات العطور يتم فرض رسوم بنسبة 6.5%، وفي حالة الرغبة في تصدير الزيوت العطرية للخارج، فإن قيمة رسوم التصدير تبلغ 5%.

أهمية تجارة العطور في السعودية

أهمية تجارة العطور في السعودية

تجارة العطور تلعب دورًا هامًا في صناعة التجميل في السعودية وتعزز النمو الاقتصادي والتجارة في المنطقة، وهنا سنُبرز لك أهم النقاط التي تثبت أهمية هذا النوع من التجارة:

جاذبية العطر الآسرة: 

تعتبر العطور منتجات ذات جاذبية كبيرة، فهي تساعد في إضفاء رونق وجمال على الشخص وتعزز ثقته بالنفس.

استهلاك العطور في السعودية: 

وفقًا لتقرير نشرته صحيفة الشرق الأوسط، فإن المملكة العربية السعودية تعد من أكبر الأسواق استهلاكًا للعطور؛ حيث يستهلك الفرد في المملكة 2.5 لتر من العطر سنويًا، بينما يستهلك الفرد في أوروبا 300 مل فقط، وهذا يعكس قوة واهتمام السوق السعودية بالعطور.

حجم سوق العطور في الخليج: 

تشير الأبحاث إلى أن حجم سوق العطور في منطقة الخليج قد بلغ 2.7 مليار دولار، وتتصدره المملكة العربية السعودية، وتعكس هذه الإحصائية أهمية تجارة العطور وأثرها الاقتصادي في المنطقة.

تأثير عمليات الشحن والخدمات اللوجستية:

تتطلب تجارة العطور عمليات شحن وخدمات لوجستية موثوقة وفعالة، ويتم نقل العطور بواسطة الشحن الجوي، البحري، أو البري، ويجب ضمان الوصول الآمن والسليم للمنتجات إلى العملاء، ومن هنا تشهد المملكة العربية السعودية تأثيرًا كبيرًا لعمليات الشحن والخدمات اللوجستية في تجارة العطور، نظرًا لحجم السوق واستهلاك المنتج.

بعض المميزات الأخرى:

  • سهولة البدء، فليس هناك حاجة لخبرة كبيرة في صناعة العطور للبدء في هذا المجال
  • رأس مال محدود، مما يسمح للأشخاص بدء العمل وتحقيق الأرباح بسرعة.
  • أرباح مرتفعة، خاصة إذا كان لديك طرق فعالة للتسويق وتميزت بمجموعة واسعة من المنتجات ذات الجودة العالية.
  • صلاحية المنتجات، حيث تمتلك العطور صلاحية طويلة الأمد مقارنة ببعض المنتجات الأخرى، وبعض العطور يمكن أن تزيد قيمتها مع مرور الوقت وزيادة ندرتها.
اقراء ايضا  وزارة العدل: 43 مليون خدمة إلكترونية قدمت للمستفيدين عبر «ناجز» خلال النصف الأول من 2024 - أخبار السعودية

الأساليب المتبعة في تعبئة العطور لأغراض الشحن

تعتمد شركات تصدير العطور في السعودية على أساليب تعبئة متنوعة؛ فإذا كانت التعبئة بالغاز، يتم استخدام الغاز المضغوط لحماية العطور من التأكسد والتلف.

أما التعبئة بالأوزون، فيُستخدم الأوزون لتعقيم العطور وإزالة الروائح الكريهة، ولو تمت التعبئة بالحرارة، يتم تسخين وتبريد العبوات الزجاجية لزيادة متانتها وتحملها للحرارة. 

بغض النظر عن الأسلوب المستخدم، يجب أن تكون العبوات محكمة الإغلاق ومبطنة بمواد الحشو المناسبة لضمان عدم تلف العطر أثناء عملية الشحن.

نصائح عليك اتباعها لتغليف العطور قبل التصدير في السعودية

نصائح عند تغليف العطور قبل التصدير

تهتم شركات تصدير العطور في السعودية بالتغليف الجيد للعطور قبل تصديرها، لذا يجب اتباع بعض النصائح لضمان وصولها بسلامة وجودة عالية إلى المستهلك النهائي:

  • ينبغي استخدام طبقات حماية متعددة لتغليف عالي الجودة، ويجب أن تكون العبوات الزجاجية محاطة بمواد حماية مثل الورق المقوى أو ورق الكرافت أو الفقاعات لحمايتها من الكسر أثناء عملية النقل.
  • يجب استخدام مواد حشو عالية الجودة لتثبيت الزجاجات في العبوة ومنع تحركها، ويُنصح أيضًا بملء الفجوات الفارغة في العبوة بمواد مثل ورق الجرائد أو أكياس الفقاعات لتقليل احتمال حدوث تلف أثناء النقل.
  • ينبغي تغليف زجاجات العطور بصورة فردية وفصلها بمساحة كافية داخل الطرد باستخدام مواد توسيد مناسبة.
  • يلزم اختيار صندوق الشحن المناسب والمتين لتغليف العطور، ويُفضل استخدام صندوق من الورق المقوى مزدوج الجدران لضمان حماية إضافية للعبوات الزجاجية؛ حيث يعد هذا النوع من الصناديق خيارًا مثاليًا نظرًا لقوته وتحمله للصدمات أثناء مرحلة النقل.
  • يُفضَّل وضع الملصقات التوضيحية على العبوات لإرشاد شركات الشحن حول طريقة التعامل مع العبوات المختلفة.

الخلاصة

تتمحور هذه المقالة حول شركات تصدير العطور في السعودية وأهميتها في تعزيز التجارة الخارجية وتطوير الاقتصاد الوطني.

ويغطي المقال الرسوم المتعلقة بتصدير العطور والشروط الواجب توفرها لبدء عملية التصدير، بالإضافة إلى الخطوات المتبعة لضمان نجاح هذه العملية، هذا بالإضافة إلى أهمية تجارة تصدير العطور والفرص المتاحة في هذا القطاع في السعودية. 

كما يتم تسليط الضوء على الأساليب المتبعة في تعبئة العطور لأغراض الشحن والحفاظ على جودتها وتجنب تلفها أثناء النقل، فضلًا عن بعض النصائح المهمة للتعامل مع تعبئة العطور قبل التصدير، مما يساهم في تقديم منتج ذو جودة عالية وتحقيق رضا المستهلكين. 

في الختام، تعد تجارة تصدير العطور فرصة مجزية للتوسع في السوق العالمية وتحقيق أرباح كبيرة للشركات في المملكة العربية السعودية.

أهم الأسئلة الشائعة التي تدور حول تصدير العطور في السعودية

أهم الأسئلة الشائعة حول تصدير العطور في السعودية

إليك مجموعة من الأسئلة التي يمكن أن تتراود إلى ذهنك فيما يخص مجال العطور وتصديرها وشحنها وغير ذلك:

هل شحن العطور ممنوع في السعودية؟ 

بالطبع لا، شحن العطور ليس ممنوعًا في السعودية، ولكن هناك بعض القيود والاعتبارات التي يجب مراعاتها بناءً على الخصائص القابلة للاشتعال في تلك العطور. 

حيث يجب على الشركات المصنعة وموفري الخدمة اللوجستية العمل بحرص عند تعبئة وتغليف العطور لضمان سلامتها أثناء الشحن، ومن المفضل استخدام عبوات زجاجية مقاومة للكسر للحفاظ على جودة العطور.

ما هي وسيلة النقل لشحن العطور محليًا ودوليًا؟ 

وسيلة النقل لشحن العطور محليًا تشمل النقل البري، واستخدام الشاحنات والسيارات الصغيرة، أما للشحن الدولي، فيمكن شحن العطور عبر الطائرات أو السفن بحسب الاحتياجات وتوفر الخدمات اللوجستية المناسبة.

كم تكلفة إنشاء شركة استيراد وتصدير بالسعودية؟ 

تكاليف إنشاء شركة للاستيراد والتصدير في السعودية تختلف حسب عدة عوامل، بما في ذلك نوع الشركة وحجم العمل المخطط له.

عموماً، يمكن تقدير التكلفة الأولية ما بين 50,000 إلى 500,000 ريال سعودي، وتشمل هذه التكلفة رسوم الرخصة والتسجيل والتصاريح وشهادات التأسيس وغيرها من النفقات المتعلقة بإنشاء الشركة.


شروط ورسوم تصدير العطور في السعودية والخطوات اللازمة لذلك 1446هـ المصدر:

زر الذهاب إلى الأعلى
إنضم لقناتنا على تيليجرام
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء اعطاء السماح للاعلانات بالظهور.